×

القائمة العلوية

القائمة الرئيسية

للإختصار

أخبار الموقع

true
true

محتوى خاص

true
    الیوم:  السبت 17 ربيع الثاني 1441   
true
false

ذکرنا في المباحث السابقة لزوم إتیان المدعي للمقامات الإلهیة المعجزة، و ایضا هذاامر کان مرتکزا لدی المتشرعة.

بعض من نموذج ارتكاز طريقية الإعجاز لدى المتشرّعة:
ونظراً لكثرة تأكيد الشارع الأقدس على طريقية الإعجاز لمعرفة الحجة، فلذا لم يقبل الشيعة دعوى السفارة من أحد السفراء الأربعة إلا بعد أن يثبت دعواه بالمعجزة، وإليك العديد من الشواهد على ذلك:  

الشاهد الأول: قال الشيخ الطوسي قدّس سره: (قد ذكرنا جملا من أخبار السفراء والأبواب في زمان الغيبة، لان صحة ذلك مبني على ثبوت إمامة صاحب الزمان عليه السلام، وفي ثبوت وكالتهم وظهور المعجزات على أيديهم دليل واضح على إمامة من انتموا إليه، فلذلك ذكرنا هذا، فليس لأحد أن يقول: ما الفائدة في ذكر أخبارهم فيما يتعلق بالكلام في الغيبة، لأنا قد بينا فائدة ذلك، فسقط هذا الاعتراض)(۱).

الشاهد الثاني: تحدث الشيخ الطبرسي قدّس سره أحد أعلامنا المتقدّمين في كتابه (الاحتجاج) عن سيرة الشيعة مع السفراء الأربعة رضي الله عنهم فقال: «ولم يقم أحد منهم بذلك إلا بنص عليه من قبل صاحب الأمر عليه السلام، ونصب صاحبه الذي تقدم عليه، ولم تقبل الشيعة قولهم إلا بعد ظهور آية معجزة تظهر على يد كل واحد منهم من قبل صاحب الأمر عليه السلام، تدل على صدق مقالتهم»(۲).

ــــــــــــــــــــــــــــــ
۱_الغیبة ۴۱۴
۲_الإحتجاج ۲ / ۲۹۷

true
true
true
true

يمكنك أيضا تسجيل تعليقك

- أكمل الخيارات المميزة بنجمة (*)
- البرید الإکتروني سیکون مشفرا و لن یظهر لأحد


false