×

القائمة العلوية

القائمة الرئيسية

للإختصار

أخبار الموقع

true
true

محتوى خاص

true
    الیوم:  الثلاثاء 12 صفر 1442   
true
false

و من جملة الروایات التي استدلوا بها علی امامت أحمد إسماعیل البصري:

عن ابي جعفر عليه السلام :قال قال رسول الله صل الله عليه واله وسلم اني واثني عشر من ولدي وانت يا علي زر الأرض يعني اوتدها وجبالها بنا اوتد الأرض ان تسيخ بأهلها فأذا ذهب الإثنا عشر من ولدي ساخت بأهلها ولم ينظروا.
و شاهد استدلالهم أن الإمام علي عليه السلام كما سبق ان قلنا اخو رسول الله صل الله عليه واله وسلم فالاثنا عشر
من ولد رسول الله صل الله عليه واله وسلم بل ان قوله وانت يا علي يدل على انه عليه السلام اخرج علياً من عدد الإثني عشر فيكون عدد الأئمة ثلاثة عشر .
(ما بعد الإثني عشر اماما ص ۳۳)

نقول : بالرجوع للحديث فأن الاسناد الحديث يكون هكذا :
محمد بن يحيى عن محمد بن أحمد عن محمد بن الحسين عن أبي سعيد العصفوري عن عمرو بن ثابت عن أبي الجارود عن أبي جعفر عليه السلام قال قال رسول الله صلى الله عليه وآله إني و اثني عشر من ولدي و أنت يا علي زر الأرض يعني أوتادها و جبالها بنا
أوتد الله الأرض أن تسيخ بأهلها فإذا ذهب الإثنا عشر من ولدي ساخت الأرض بأهلها و لم ينظروا .
وابي سعيد العصفوري هو عباد بن يعقوب ابي سعيد العصفوري وله كتاب نقل منه الشيخ الكليني هذا الحديث والكتاب هو احد الأصول و بالرجوع للأصل نجد الحديث بهذا اللفظ :
عباد عن عمرو عن ابي الجارود عن ابي جعفر عليه السلام قال قال رسول الله صل الله عليه واله وسلم اني واحد عشر من ولدي وانت يا علي زر الأرض اعني اوتادها و جبالها وقد وتد الله الأرض ان تسيخ بأهلها فاذا ذهب الأحد عشر من ولدي ساخت الأرض بأهلها ولم ينظروا

الأصول الستة عشر ص ۱۴۰ طبعة دار الحديث قم المشرفة)

وهنا يقول الديراوي معترضاً على كون الحديث هو نفسه الموجود في اصل ابي سعيد العصفوري قائلا:ً وكان يمكن ان يكون لهذه الشبهة وجه لو ان الكليني نقل عن الأصل المذكور ولكنه وبشهادة سنده لا ينقل عنه فالكليني روي بالسند التالي –ذكر اسناد الشيخ الكليني للعصفوري-ولو كان ينقل عن الأصل لكان ابو سعيد العصفوري في رأس قائمة السند ولكن سند الكافي نفس سند اصل العصفوري لأنه يكون في هذه الحالة ينقل من كتاب هو الأصل المذكور وعليه يتضح ان هذه الشبهة وهم لا قيمة له فالكليني لم ينقل عن كتاب اصل العصفوري وانما روى عن نفس العصفوري بواسطة .
(ما بعد الإثني عشر اماما ص ۶۰)

اقول : هذا كلام من لا معرفة له بطريقة المتقدميين في نقل الأحاديث فالمتعارف عليه انهم انما كانوا يرون عن الأصول ويذكرون اسنادهم الى صاحب الأصل ولذلك قام الشيخ الصدوق برواية الاحاديث ثم تثبيت طرقه لكل كتاب في نهاية كتابه المعروف بمن لا يحضره الفقيه اما الشيخ الكليني فكانت طريقته هي تكرار اسناده الى الاصل وان كان بالتكرار وربما يختصره في كتابه الكافي الشريف .
يقول الشيخ النمازي :
وربما يحذفه ايضاً واعلم ان المشايخ الثلاثة في الكتب الأربعة المذكورة اخذوا الأحاديث من الأصول الأربعمائة وغيرها المعتمدة عند حملة الحديث التي اليها المرجع وعليها المعول والمعروفة المشهورة نسبتها الى مؤلفيها والفرق بينهم ان الكليني ذكر طريقه الى الأصول المذكورة واورد سلسلة رجال اجازات مؤلفيها في بداية الحديث فجعل ذلك سنداً عند المشهور فربما كان الأصل
مشتملا على مائة حديث او اقل او اكثر من الأحكام المتفرقة فكلما ذكر حديثاً منه في موضعه المناسب كرر الطريق وربما كرره مائة مرة او اقل او اكثر .
(الاعلام الهادية الرفيعة في اعتبار الكتب الاربعة المنيعة الشيخ النمازي ص ۱۱ طبعة مؤسسة النشر الاسلامي)

والحديث بنفس المعنى نقله سليم بن قيس ايضا :
أبان عن سليم قال : حدثني علي بن أبي طالب صلوات الله عليه وسلمان وأبو ذر والمقداد ،وحدث أبو الحجاف داود بن أبي عوف العوفي يروي عن أبي سعيد الخدري قال :
ونظر رسول الله صلى الله عليه وآله إليهما يوما وقد أقبلا ، فقال : هذان والله سيدا شباب أهل الجنة وأبوهما خير منهما . إن خير الناس عندي وأحبهم إلي وأكرمهم علي أبوكما ثم أمكما ، وليس عند الله أحد أفضل مني وأخي ووزيري وخليفتي في أمتي وولي كل مؤمن
بعدي علي بن أبي طالب . ألا إن أخي وخليلي ووزيري وصفيي وخليفتي من بعدي وولي كل مؤمن ومؤمنة بعدي علي بن أبي طالب ، فإذا هلك فابني الحسن من بعده ، فإذا هلك فابني الحسين من بعده ثم الأئمة التسعة من عقب الحسين . هم الهداة المهتدون ، هم مع الحق
والحق معهم ، لا يفارقونه ولا يفارقهم إلى يوم القيامة . هم زر الأرض الذين تسكن إليهم الأرض ، وهم حبل الله المتين ، وهم عروة الله الوثقى التي لا انفصام لها ، وهم حجج الله في أرضه وشهداءه على خلقه وخزنة علمه ومعادن حكمته .

(كتاب سليم بن قيس ص ۷۳۴ مطبعة نكارش)

true
true
true
true

يمكنك أيضا تسجيل تعليقك

- أكمل الخيارات المميزة بنجمة (*)
- البرید الإکتروني سیکون مشفرا و لن یظهر لأحد


false