×

القائمة العلوية

القائمة الرئيسية

للإختصار

أخبار الموقع

true
true

محتوى خاص

true
    الیوم:  الأحد 9 شوال 1441   
true
false

إستدل أحمد إسماعیل البصري، علی إمامة المهدیین بعد الإثنی عشر إمام، وأنه أولهم، بروایتین أخیرتین:

الأولى : عن ابي الجارود قال قال ابو جعفر عليه السلام ان القائم يملك ثلاثمئة وتسع سنين كما لبث اهل الكهف ..

والثانية : عن جابر بن يزيد الجعفي قال سمعت ابا جعفر محمد بن علي عليه السلام يقول والله ليملكن رجل منا اهل البيت ثلاثمائة سنة وثلاثة وعشرين سنة ويزداد تسعاً فقال فقلت له ومتى يكون ذلك قال بعد موت القائم عليه السلام قلت له وكم يقوم القائم في عالمه حتى يموت فقال تسع عشرة سنة من يوم قيامة الى يوم موته
(ما بعد االثني عشر اماما ۲۰)

ووجه الإستدلال هو اختلاف مدة حكم الإمام في الروايتين وكذلك قوله ليملكن رجالً منا اهل البيت ثلاثمائة سنة وثلاثة وعشرين سنة ويزداد تسعاً.
وهذا الإستدلال واضح البطلان وهو مثيرللشفقة فهل اختلاف الرويات يعني وجود اكثر من امام ؟ فمثلاً عندنا ثلاث روايات في تحديد استشهاد الزهراء عليها الصلاة والسلام فهل هذا يعني وجود اكثر من شخصية اسمها فاطمة الزهراء عليها الصلاة والسلام؟ أبدا، فهذه الأمور طبيعي في تعارض الرويات.

اما مسئلة رجلا من اهل البيت فالمأكد انها في الإمام الحسين عليه السلام لما ورد في الرواية :
احمد بن عقبة عن ابيه عن ابي عبد الله عليه السلام انه سئل عن الرجعة احق هي قال نعم فقيل له من اول من يخرج ؟قال الحسين عليه السلام يخرج على اثر القائم عليه السلام قلت ومعه الناس كلهم ؟ قال لا بل كما ذكر الله تعالى في كتابه يوم ينفخ في الصور فتأتون افواجاً قوم بعد قوم .
(الرجعة للميرزا محمد الاسترابادي ص ۹۳ دار الإعتصام)

true
true
true
true

يمكنك أيضا تسجيل تعليقك

- أكمل الخيارات المميزة بنجمة (*)
- البرید الإکتروني سیکون مشفرا و لن یظهر لأحد


false