×

القائمة العلوية

القائمة الرئيسية

للإختصار

أخبار الموقع

true
true

محتوى خاص

true
    الیوم:  الأربعاء 5 شوال 1441   
true
false

نهج البلاغه
۲۰۲ – ومن كلام له عليه السلام عند دفن سيدة النساء فاطمة عليها السلام السلام عليك يا رسول الله عني وعن ابنتك النازلة في جوارك والسريعة اللحاق بك . قل يا رسول الله عن صفيتك صبري ، ورق عنها تجلدي . إلا أن لي في التأسي بعظيم فرقتك ( ۱ ) ، وفادح مصيبتك موضع تعز . فلقد وسدتك في ملحودة قبرك ، وفاضت بين نحري وصدري نفسك . إنا لله وإنا إليه راجعون . فلقد استرجعت الوديعة ، وأخذت الرهينة . أما حزني فسرمد ، وأما ليلي فمسهد ( ۲ ) إلى أن يختار الله لي دارك التي أنت بها مقيم . وستنبئك ابنتك بتضافر أمتك على هضمها ( ۳ ) فأحفها السؤال واستخبرها الحال . هذا ولم يطل العهد . ولم يخل منك الذكر
نهج البلاغة – خطب الإمام علي ( ع ) – ج ۲ ص ۱۸۲
مسائل علي بن جعفر
[ ۸۱۱ ] محمد بن يحيى ، عن العمركي بن علي ، عن علي بن جعفر ، عن أخيه أبي الحسن عليه السلام قال : ” إن فاطمة عليها السلام صديقة شهيدة
مسائل علي بن جعفر – علي بن الإمام جعفر الصادق – ص ۳۲۵
الكافي
۲ – محمد بن يحيى ، عن العمركي بن علي ، عن علي بن جعفر أخيه ، أبي الحسن عليه السلام قال : إن فاطمة عليها السلام صديقة شهيدة وإن بنات الأنبياء لا يطمثن
الكافي – الشيخ الكليني – ج ۱ ص ۴۵۸
۳ – أحمد بن مهران – رحمه الله – رفعه وأحمد بن إدريس ، عن محمد بن عبد الجبار الشيباني قال : حدثني القاسم بن محمد الرازي قال : حدثنا علي بن محمد الهرمزاني ( ۳ ) ، عن أبي عبد الله الحسين بن علي عليهما السلام قال : لما قبضت فاطمة عليها السلام دفنها أمير المؤمنين سرا وعفا على موضع قبرها ، ثم قام فحول وجهه إلى قبر رسول الله صلى الله عليه وآله فقال : السلام عليك يا رسول الله عني والسلام عليك عن ابنتك وزائرتك والبائتة في الثرى ببقعتك و المختار الله لها سرعة اللحاق بك ، قل يا رسول الله عن صفيتك صبري وعفا عن سيدة نساء العالمين تجلدي ، إلا أن لي في التأسي بسنتك في فرقتك موضع تعز ، فلقد وسدتك في ملحودة قبرك وفاضت نفسك بين نحري وصدري ، بلى وفي كتاب الله [ لي ] أنعم القبول ، إنا لله وإنا إليه راجعون ، قد استرجعت الوديعة واخذت الرهينة وأخلست الزهراء ، فما أقبح الخضراء والغبراء يا رسول الله ، أما حزني فسرمد و أما ليلي فمسهد وهم لا يبرح من قلبي أو يختار الله لي دارك التي أنت فيها مقيم ، كمد مقيح ، وهم مهيج ( ۱ ) سرعان ما فرق بيننا وإلى الله أشكو وستنبئك ابنتك بتظافر أمتك على هضمها فأحفها السؤال ( ۲ ) واستخبرها الحال ، فكم من غليل معتلج بصدرها لم تجد إلى بثه سبيلا ، وستقول ويحكم الله وهو خير الحاكمين . سلام مودع لا قال ولا سئم ، فإن أنصرف فلا عن ملالة ، وإن أقم فلا عن سوء ظن بما وعد الله الصابرين ، واه واها والصبر أيمن وأجمل ، ولولا غلبة المستولين لجعلت المقام واللبث لزاما معكوفا ولا عولت إعوال الثكلى على جليل الرزية ، فبعين الله تدفن ابنتك سرا وتهضم حقها وتمنع إرثها ولم يتباعد العهد ولم يخلق منك الذكر وإلى الله يا رسول الله المشتكى وفيك يا رسول الله أحسن العزاء صلى الله عليك وعليها السلام والرضوان .
الكافي – الشيخ الكليني – ج ۱ ص ۴۵۹

۵ – محمد بن يحيى ، عن محمد بن الحسين ، عن محمد بن إسماعيل ، عن صالح بن عقبة ، عن عبد الله بن محمد الجعفي ، عن أبي جعفر وأبي عبد الله عليهما السلام قالا : إن فاطمة عليها السلام – لما أن كان من أمرهم ما كان – أخذت بتلابيب عمر فجذبته إليها ثم قالت : أما والله يا ابن الخطاب لولا أني أكره أن يصيب البلاء من لا ذنب له لعلمت أني سأقسم على الله ثم أجده سريع الإجابة .
الكافي – الشيخ الكليني – ج ۱ ص ۴۶۰

۷۴ – الحسين بن محمد الأشعري ، عن معلى بن محمد ، عن الوشاء ، عن أبان بن عثمان ، عن عبد الرحمن بن أبي عبد الله قال : قلت لأبي عبد الله ( عليه السلام ) : إن الله عز وجل من علينا بأن عرفنا توحيده ، ثم من علينا بأن أقررنا بمحمد ( صلى الله عليه وآله ) بالرسالة ثم اختصنا بحبكم أهل البيت نتولاكم ونتبرأ من عدوكم وإنما نريد بذلك خلاص أنفسنا من النار ، قال : ورققت فبكيت ، فقال أبو عبد الله ( عليه السلام ) : سلني فوالله لا تسألني عن شئ إلا أخبرتك به ، قال : فقال له عبد الملك بن أعين : ما سمعته قالها لمخلوق قبلك ، قال : قلت : خبرني عن الرجلين ؟ قال : ظلمانا حقنا في كتاب الله عز وجل ومنعا فاطمة صلوات الله عليها ميراثها من أبيها وجرى ظلمهما إلى اليوم ، قال – وأشار إلى خلفه – ونبذا كتاب الله وراء ظهورهما .
الكافي – الشيخ الكليني – ج ۸ ص ۱۰۲

۳۲۰ – عنه ، عن المعلى ، عن الحسن ، عن أبان ، عن أبي هاشم قال : لما أخرج بعلي ( عليه السلام ) ( ۱ ) خرجت فاطمة ( عليها السلام ) واضعة قميص رسول الله ( صلى الله عليه وآله ) على رأسها آخذة بيدي إبنيها فقالت : مالي ومالك يا أبا بكر تريد أن تؤتم ابني وترملني من زوجي ( ۲ ) والله لولا أن تكون سيئة لنشرت شعري ولصرخت إلى ربي ، فقال رجل من القوم : ما تريد إلى ( ۳ ) هذا ثم أخذت بيده فانطلقت به . ۳۲۱ – أبان ، عن علي بن عبد العزيز ، عن عبد الحميد الطائي ، عن أبي جعفر ( عليه السلام ) قال : والله لو نشرت شعرها ماتوا طرا ( ۴ ) .
الكافي – الشيخ الكليني – ج ۸ ص ۲۳۷
۵۶۴ – حميد بن زياد ، عن الحسن بن محمد الكندي ، عن أحمد بن الحسن الميثمي عن أبان بن عثمان ، عن محمد بن المفضل ( ۱ ) قال سمعت أبا عبد الله ( عليه السلام ) يقول : جاءت فاطمة ( عليها السلام ) إلى سارية في المسجد ( ۲ ) وهي تقول وتخاطب النبي ( صلى الله عليه وآله ) : قد كان بعدك أنباء وهنبثة * لو كنت شاهدها لم يكثر الخطب إنا فقدناك فقد الأرض وابلها * واختل قوم فاشهدهم ولا تغب ( ۳ )
الكافي – الشيخ الكليني – ج ۸ ص ۳۷۶
دعائم الاسلام
وعن جعفر بن محمد صلوات الله عليه أنه قال : لما احتضر رسول الله صلى الله عليه وعلى آله غشى عليه ، فبكت فاطمة صلوات الله عليها فأفاق وهي تقول : من لنا بعدك ( ۲ ) يا رسول الله ؟ فقال : أنتم المستضعفون بعدي والله .
دعائم الإسلام – القاضي النعمان المغربي – ج ۱ ص ۲۲۵
روينا عن جعفر بن محمد عن أبيه عن آبائه أن رسول الله ( صلع ) أسر إلى فاطمة عليها السلام أنها أول من يلحق به من أهل بيته ، فلما قبض رسول الله ( صلع ) ونالها من القوم ما نالها لزمت الفراش ، ونحل جسمها حتى كان ( ۴ ) كالخيال وعاشت بعد رسول الله ( صلع ) في حالها تلك سبعين يوما ، فلما احتضرت قالت لأسماء بنت عميس ( ۵ ) : كيف أحمل على أعناق الرجال مكشوفة ، وقد صرت عظما ليس عليه إلا جلدة ( ۶ ) ، وكيف ينظر الرجال إلى جثتي على السرير إذا حملت ؟ قالت لها أسماء : يا بنت ( ۷ ) رسول الله ، إن قضى الله عليك بأمر فسوف أصنع لك شيئا رأيته في بلد الحبشة ، قالت : وما هو ؟ قالت : النعش يجعلونه من فوق السرير على الميت يستره فلا يرى منه شئ ، قالت لها : افعلي ، فلما قبضت صلوات الله عليه صنعته لها أسماء ، فكان أول نعش حمل ( ۱ ) في الاسلام .
دعائم الإسلام – القاضي النعمان المغربي – ج ۱ ص ۲۳۳

وروينا عن جعفر بن محمد صلوات الله عليه أنه قال : إن فدكا ( ۴ ) كانت مما أفاء الله على رسوله بغير قتال ، فلما أنزل الله : ( ۵ ) فئات ذا القربى حقه أعطى رسول الله ( صلع ) فاطمة صلوات الله عليها فدكا . فلما قبض ( صلع ) أخذ منها أبو بكر … ثم استأثر بها آل العباس من بعده إلى أن ولى المتسمى بالمأمون فجمع ( ۶ ) فقهاء البلدان من العامة وغيرهم ، وتناظروا فيها ، فثبت أمرهم بإجماع أنها لفاطمة صلوات الله عليه . وشهدوا بأجمعهم على ظلم من انتزعها منها ، فردها في ولد فاطمة صلوات الله عليها ، وذلك من الامر المشهور المعروف .
دعائم الإسلام – القاضي النعمان المغربي – ج ۱ ص ۳۸۵

كامل الزيارات
نوادر الزيارات [ ۸۲۹ ] ۱ – حدثني محمد بن عبد الله بن جعفر الحميري ، عن أبيه ، عن علي بن محمد بن سليمان ، عن محمد بن خالد ، عن عبد الله بن حماد البصري ، عن أبي عبد الله ( عليه السلام ) …
[ ۸۳۰ ] ۲ – وبهذا الاسناد ، عن عبد الله الأصم ، عن عبد الله بن بكير الأرجاني ، قال : صحبت أبا عبد الله ( عليه السلام ) في طريق مكة من المدينة ، فنزلنا منزلا يقال له : عسفان ( ۳ ) ، ثم مررنا بجبل اسود عن يسار الطريق موحش ، فقلت له : يا ابن رسول الله ما أوحش هذا الجبل ما رأيت في الطريق مثل هذا ، فقال لي : يا بن بكير أتدري اي جبل هذا ، قلت : لا ، قال : هذا جبل يقال له الكمد ، وهو على واد من أودية جهنم ، وفيه قتلة أبي الحسين ( عليه السلام ) ، استودعهم فيه ، تجري من تحتهم مياه جهنم من الغسلين والصديد والحميم ، وما يخرج من جب الجوى ( ۱ ) ، وما يخرج من الفلق ( ۲ ) ، وما يخرج من اثام ( ۳ ) ، وما يخرج من طينة الخبال ( ۴ ) ، وما يخرج من جهنم ، وما يخرج من لظي ومن الحطمة ، وما يخرج من سقر ، وما يخرج من الحميم ، وما يخرج من الهاوية ، وما يخرج من السعير ، وما مررت بهذا الجبل في سفري فوقفت به الا رأيتهما يستغيثان إلي ، واني لأنظر إلى قتلة أبي وأقول لهما : هؤلاء فعلوا ما أسستما ، لم ترحمونا إذ وليتم ، وقتلتمونا وحرمتمونا ، ووثبتم على حقنا ، واستبددتم بالامر دوننا ، فلا رحم الله من يرحمكما ، ذوقا وبال ما قدمتما ، وما الله بظلام للعبيد ، وأشدهما تضرعا واستكانة الثاني ، فربما وقفت عليهما ليتسلى عني بعض ما في قلبي ، وربما طويت الجبل الذي هما فيه ، وهو جبل الكمد . قال : قلت له : جعلت فداك فإذا طويت الجبل فما تسمع ، قال : اسمع أصواتهما يناديان : عرج علينا نكلمك فانا نتوب ، واسمع من الجبل صارخا يصرخ بي : اجبهما ، وقل لهما : اخسؤوا فيها ولا تكلمون . قال : قلت له : جعلت فداك ومن معهم ، قال : كل فرعون عتى على الله وحكى الله عنه فعاله وكل من علم العباد الكفر . فقلت : من هم ، قال : نحو بولس الذي علم اليهود ان يد الله مغلولة ، ونحو نسطور الذي علم النصارى ان المسيح ابن الله ، وقال لهم : هم ثلاثة ، ونحو فرعون موسى الذي قال : انا ربكم الاعلى ، ونحو نمرود الذي قال : قهرت أهل الأرض وقتلت من في السماء ، وقاتل أمير المؤمنين ( عليه السلام ) ، وقاتل فاطمة ومحسن ، وقاتل الحسن والحسين
كامل الزيارات – جعفر بن محمد بن قولويه – ص ۵۴۱

امالي شيخ صدوق
۳۶ / ۴ – حدثنا محمد بن إبراهيم ، قال : حدثنا أبو جعفر محمد بن جرير الطبري ، قال : حدثنا أبو محمد الحسن بن عبد الواحد الخزاز ، قال : حدثني إسماعيل ابن علي السندي ، عن منيع بن الحجاج ، عن عيسى بن موسى ، عن جعفر الأحمر ، عن أبي جعفر محمد بن علي الباقر ( عليه السلام ) قال : سمعت جابر بن عبد الله الأنصاري يقول : قال رسول الله ( صلى الله عليه وآله ) : إذا كان يوم القيامة تقبل ابنتي فاطمة على ناقة من نوق الجنة مدبجة ( ۳ ) الجنين ، خطامها من لؤلؤ رطب ، قوائمها من الزمرد الأخضر ، ذنبها من المسك الأذفر ، عيناها ياقوتتان حمراوان ، عليها قبة من نور يرى ظاهرها من باطنها ، وباطنها من ظاهرها ، داخلها عفو الله ، وخارجها رحمة الله ، على رأسها تاج من نور ، للتاج سبعون ركنا ، كل ركن مرصع بالدر والياقوت ، يضئ كما يضئ الكوكب الدري في أفق السماء ، وعن يمينها سبعون ألف ملك ، وعن شمالها سبعون ألف ملك ، ، وجبرئيل آخذ بخطام الناقة ، ينادي بأعلى صوته : غضوا أبصاركم حتى تجوز فاطمة بنت محمد . فلا يبقى يومئذ نبي ولا رسول ولا صديق ولا شهيد ، إلا غضوا أبصارهم حتى تجوز فاطمة بنت محمد ، فتسير حتى تحاذي عرش ربها جل جلاله ، فتزج ( ۱ ) بنفسها عن ناقتها وتقول : إلهي وسيدي ، احكم بيني وبين من ظلمني
الأمالي – الشيخ الصدوق – ص ۷۰

۲۰۸ / ۲ – حدثنا محمد بن الحسن بن أحمد بن الوليد ( رضي الله عنه ) ، قال : حدثنا أحمد بن إدريس ومحمد بن يحيى العطار جميعا ، عن محمد بن أحمد بن يحيى بن عمران الأشعري ، قال : حدثنا أبو عبد الله الرازي ، عن الحسن بن علي بن أبي حمزة ، عن سيف بن عميرة ، عن محمد بن عتبة ، عن محمد بن عبد الرحمن ، عن أبيه ، عن علي بن أبي طالب ( عليه السلام ) ، قال : بينا أنا وفاطمة والحسن والحسين عند رسول الله ( صلى الله عليه وآله ) ، إذا التفت إلينا فبكى ، فقلت : ما يبكيك يا رسول الله ؟ فقال : أبكي مما يصنع بكم بعدي . فقلت : وما ذاك يا رسول الله ؟ قال : أبكي من ضربتك على القرن ، ولطم فاطمة خدها

true
الملصقات:

هذا الخبر لا یحتوي علی کلمات مفتاحیة.

true
true
true

يمكنك أيضا تسجيل تعليقك

- أكمل الخيارات المميزة بنجمة (*)
- البرید الإکتروني سیکون مشفرا و لن یظهر لأحد


false