×

القائمة العلوية

القائمة الرئيسية

للإختصار

أخبار الموقع

true
true

محتوى خاص

true
    الیوم:  الثلاثاء 12 صفر 1442   
true
false

ذکرنا سابقا أن العلم اللدني هو من صفات تمییز الامام عن غیره الذي منه العلم بکل اللغات کما ذکرته روایات اهل البیت.
ولکن کما هي عادت اتباع احمد البصري، أوردو إشکالات حول هذه الصفة وذکرنا عدة من إشکالاتهم سابقا و ذکرنا الرد علیها.
اشكال آخر:
أنّ الاعتقاد بعلم المعصوم بكلّ اللغات منقوض بخبر أبي حمزة الثمالي، عن الإمام الصادق عليه السلام: «فأقبل ركب من اليمن يريدون النبي صلى الله عليه وآله وسلم فلما انتهوا إلى الجبل انفرج وخرجت الألواح ملفوفة كما وضعها موسى عليه السلام، فأخذها القوم، فلما وقعت في أيديهم القي في قلوبهم أن لا ينظروا إليها، وهابوها، حتى يأتوا بها رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم، وأنزل الله جبرئيل على نبيه فأخبره بأمر القوم وبالذي أصابوا. فلما قدموا على النبي صلى الله عليه وآله وسلم ابتدأهم النبي صلى الله عليه وآله وسلم فسألهم عما وجدوا فقالوا: وما علمك بما وجدنا؟ فقال: أخبرني به ربي، وهي الألواح، قالوا: نشهد أنك رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم فأخرجوها فدفعوها إليه. فنظر إليها وقرأها وكتابها بالعبراني، ثم دعا أمير المؤمنين عليه السلام فقال: دونك هذه ففيها علم الأولين وعلم الآخرين، وهي ألواح موسى، وقد أمرني ربي أن أدفعها إليك. قال: يا رسول الله لست أحسن قراءتها، قال: إن جبرئيل أمرني أن آمرك أن تضعها تحت رأسك ليلتك هذه فإنك تصبح وقد علمت قراءتها، قال: فجعلها تحت رأسه فأصبح وقد علمه الله كل شيء فيها، فأمره رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم وسلم أن ينسخها فنسخها في جلدة شاة وهو الجفر وفيه علم الأولين والآخرين، وهو عندنا والألواح وعصى موسى عندنا، ونحن ورثنا النبي صلى الله عليه وآله وسلم.»(۱).
دفع هذا الإشكال :
ويردُ على الاستشكال بهذا الخبر:
أوّلاً: إنّه ضعيف السند، فلا يصلح لمعارضة صحيح السند؛ إذ غير الحجة لا يعارض الحجة.
ثانياً: أنّه معارض بروايات متعدّدة تدل على علم أمير المؤمنين عليه السلام باللغة العبريّة، منها: خبر جويريّة في ردّ الشمس، قال: «فنزل ناحية فتوضأ، ثم قام فنطق بكلام لا أحسبه إلا بالعبرانية، ثم نادى بالصلاة، فنظرت والله إلى الشمس قد خرجت من بين جبلين لها صرير، فصلى العصر وصليت معه. قال فلما فرغنا من صلاته عاد الليل كما كان، فالتفت إلي، فقال: يا جويرية بن مسهر، إن الله يقول فسبح باسم ربك العظيم، فإني سألت الله باسمه العظيم فرد علي الشمس».(۲)
وفي قضية نقصان الفرات المشهورة كذلك ما يدلّ على أنّ أمير المؤمنين عليه السلام كان عالماً بالعبرية(٣)، والشواهد كثيرة.

ــــــــــــــــــــــــــــــ
۱_بصائر الدرجات ۱۶۰
۲__الواقعة ۷۴
۳_بصائر الدرجات ۲۳۷

true
true
true
true

يمكنك أيضا تسجيل تعليقك

- أكمل الخيارات المميزة بنجمة (*)
- البرید الإکتروني سیکون مشفرا و لن یظهر لأحد


false