×

القائمة العلوية

القائمة الرئيسية

للإختصار

أخبار الموقع

true
true

محتوى خاص

true
    الیوم:  الأربعاء 5 شوال 1441   
true
false

ومن جملة الروایات التي تدل علی أن الیماني الموعود من الیمن:

ما رواه السيد ابن طاووس في (فلاح السائل) بسنده عن أبي عبدالله جعفر بن محمد الصادق علیه السلام أنه قال عقيب صلاة الظهر في الدعاء للإمام المهدي المنتظر عجل الله تعالى فرجه الشريف: أسألك بحقك على خيَرَ تكَ من خلقك، وبحقهم الذي أوجبتَ لهم على نفسك، أن تصلي على محمد وأهل بيته، وأن تمنَّ عليَّ الساعة بفكاك رقبتي من النار، وأنجز لوليك وابن نبيك الداعي إليك بإذنك، وأمينك في خلقك، وعينك في عبادك، وحجتك على خلقك، عليه صلواتك وبركاتك وَعدَه، اللهم أ يده بنصرك، وانصر عبدك، وقوِّ أصحابه، وصبرهم، وافتح لهم من لدنك سلطاناً نصيراً ، وعجِّل فَرَجه، وأمكنه من أعدائك وأعداء رسولك يا أرحم الراحمين. قلت: أليس قد دعوتَ لنفسك جعلت فداك؟ قال: دعو ت لنور آل محمد وسائقهم والمنتقم بأمر الله من
أعدائهم. قلت: متى يكون خروجه جعلني الله فداك؟ قال: إذا شاء من له الخلق والأمر. قلت: فله علامة قبل ذلك؟ قال: نعم، علامات شتى. قلت: مثل ماذا؟ قال: خروج راية من المشرق، وراية من المغرب، وفتنة تظل أهل الزوراء 《 وخروج رجل من ولد عمي زيدباليمن،》 وانتهاب ستارة البيت[۱]

بتقريب: أن المراد بذلك الرجل الذي يخرج من اليمن هو اليماني المعهود؛
من علامات ظهور الإمام المهدي علیه السلام لأنه من غير المحتمل أن يذكر الإمام المنتظر عجل الله تعالى فرجه الشريف خروج رجل آخر من اليمن، ويتغافل عن خروج اليماني المعهود الذي هو من العلامات الحتمية للظهور المقدس خصوصاً أنه قرن خروجه بخروج راية من المشرق وهي راية الخراساني من خراسان، وراية من المغرب، ولعل المراد بها راية السفياني.

وكما هي عادة الگاطع وأتباعه في رد الأحاديث التي تبطل عقيدتهم الفاسدة فإن عبد الرزاق الديراوي أنكر دلالة الحديث على اليماني المعهود،
فقال:

وهذا الرجل الزيدي لا شيء يدل على أنه هو اليماني الموعود، بل لا شيء في الرواية يدل على أنه ممدوح أصلاً ، فضلاً على أن يكون هو اليماني [۲]

والجواب: أن ما يد ل على أن هذا الرجل هو اليماني المحتوم أن الإمام كان في صدد بيان علامات ظهور الإمام المهدي المنتظر عجل الله تعالى فرجه الشريف ولذلك ذكر بعض العلامات الحتمية كخروج الخراساني من المشرق ومن المستبعد جدًّا أن یذکر الإمام من ضمن العلامات رجلاً اليمن لم تدل رواية على أنه من علامات الظهور، ويتغافل عن علامة حتميةكخروج اليماني المعهود!!
وأما قول الديراوي أنه لا شيء في الرواية يدل على أن هذا الرجل
ممدوح، فهذا لا يضر ، ولا يلزم منه ألا يكون المراد به اليماني؛ لأن جملة وافرة من الروايات التي تحدثت عن علامات الظهور لم تمدح اليماني بشيء، مثل روايتي، الشيخ الصدوق اللتين ذكرناهما سابقا.

ــــــــــــــــــــــــــــــ
۱_فلاح السائل ۱۷۰
۲_جامع الأدله ۱۰۸

true
true
true
true

يمكنك أيضا تسجيل تعليقك

- أكمل الخيارات المميزة بنجمة (*)
- البرید الإکتروني سیکون مشفرا و لن یظهر لأحد


false