×

القائمة العلوية

القائمة الرئيسية

للإختصار

أخبار الموقع

true
true

محتوى خاص

true
    الیوم:  الثلاثاء 12 صفر 1442   
true
false

إن تدليس البخاري من الأمور الواضحة والمشهورة، حتى عدّه ابن حجر في طبقات المدلّسين، قال ابن حجر: «محمد بن إسماعيل بن المغيرة البخاري الإمام، وصفه بذلك أبو عبد الله بن مندة في كلام له، فقال فيه: أخرج البخاري، قال: فلان، وقال: أخبرنا فلان، وهو تدليس» ابن حجر، طبقات المدلسين: ص‏۲۴ رقم ۲۳، مكتبة المنار الأردن.
وأدرجه سبط بن العجمي في كتابه (أسماء المدلسين) سبط ابن العجمي، التبيين لأسماء المدلسين: ص‏۱۷۷ رقم ۶۴، دار الكتب العلمية..
ومن أمثلة تدليس البخاري هو تدليسه في شيخه محمد بن يحيى الذهلي النيسابوري، الذي كان من أكثر المشنعين عليه كما تقدم، قال الذهبي في سير أعلام النبلاء عند ترجمته للذهلي: «روى عنه خلائق، منهم:… ومحمد بن إسماعيل البخاري ويدلسه كثيراً، لا يقول محمد بن يحيى، بل يقول محمد فقط، أو محمد بن خالد، أو محمد بن عبد الله وينسبه إلى الجد، ويعمي اسمه، لمكان الواقع بينهما، غفر الله لهما» الذهبي، سير أعلام النبلاء: ج‏۱۲ ص‏۲۷۵، مؤسسة الرسالة بيروت.
، وقال ابن حجر في ترجمته للذهلي أيضاً: «وعنه البخاري ويدلسه» ابن حجر، لسان الميزان: ج‏۷ ص‏۵۰۷، مؤسسة الأعلمي بيروت.
، وبنفس البيان ما نص عليه المباركفوري في تحفة الأحوذي المباركفوري، تحفة الأحوذي: ج‏۳ ص‏۲۱۷، دار الكتب العلمية بيروت. ، وقال الذهبي أيضاً في ترجمة عبد الله بن صالح بن محمد بن مسلم الجهني المصري: «وقد روى عنه البخاري في الصحيح على الصحيح، ولكنه يدلسه، فيقول: حدثنا عبد الله لا ينسبه وهو هو» الذهبي، ميزان الاعتدال: ج‏۲ ص‏۴۴۲، دار المعرفة بيروت.
إذن اتضح من ذلك أن تدليس البخاري من قسم تدليس الشيوخ، وهو من أنواع التدليس المذمومة التي أوجبت جرح الكثير من الرواة وتضعيفهم عند الرجاليين.
قال ابن حجر: «وأما تدليس الشيوخ فهو أن يصف شيخه بما لم يشتهر به من اسم أو لقب أو كنية أو نسبة؛ إيهاماً للتكثير غالباً، وقد يفعل ذلك لضعف شيخه، وهو خيانة ممن تعمده، كما إذا وقع ذلك في تدليس الإسناد والله المستعان» ابن حجر، طبقات المدلسين: ص‏۱۶، مكتبة المنار الأردن.
حكم التدليس عند أهل السنة
وأخرج الخطيب البغدادي في الكفاية بسنده عن الشافعي، قال: «قال شعبة بن الحجاج: التدليس أخو الكذب… وقال غندر: سمعت شعبة يقول: التدليس في الحديث أشد من الزنا، ولأن أسقط من السماء أحب إلي من أن أدلس… المعافى يقول: سمعت شعبة يقول: لأن أزني أحب إلي من أن أدلس»، ونقل الخطيب البغدادي عبارات أخرى في التدليس ك «خرّب الله بيوت المدلّسين، ما هم عندي إلا كذابون» و«التدليس كذب» الخطيب البغدادي، الكفاية في علم الرواية: ص‏۳۹۵، دار الكتاب العربي بيروت.

true
الملصقات:

هذا الخبر لا یحتوي علی کلمات مفتاحیة.

true
true
true

يمكنك أيضا تسجيل تعليقك

- أكمل الخيارات المميزة بنجمة (*)
- البرید الإکتروني سیکون مشفرا و لن یظهر لأحد


false