×

القائمة العلوية

القائمة الرئيسية

للإختصار

أخبار الموقع

true
true

محتوى خاص

true
    الیوم:  الخميس 7 صفر 1442   
true
false

إن أصحاب الأئمة کانوا یهتمون بصفت الراوي ، وإذا لم یطمأنوا بوثاقته یتوقفون علی أحادیثه حتی یحصلوا علی وثاقته.
ومن جملة الذین اختلفوا في وثاقته ، هو جابر ابن یزید الجعفي، فعند ذالک ، الأصحاب وقفوا ، وما عملو بروایاته، حتی طرحوا هذه المسألة مع الأمام ابي عبدالله(الامام الصادق) علیه السلام وعند ذالک، الامام أمرهم بأخذ روایاته ، ونهاهم عن الأخذ بروایات المغیرة إبن شعبه، وهذا هو علم الرجال.
ولکن مع کل أسف الجاهلین بعلوم آل محمد کأتباع الگاطع یعتبرونه بدعتا.

true
true
true
true

يمكنك أيضا تسجيل تعليقك

- أكمل الخيارات المميزة بنجمة (*)
- البرید الإکتروني سیکون مشفرا و لن یظهر لأحد


false